تليكسبريس _ تحميل رواية ''زوربا'' للكاتب اليوناني كازانتزاكيس
       

خدمات

    
 


أضيف في 8 نونبر 2016 الساعة 14:28

تحميل رواية "زوربا" للكاتب اليوناني كازانتزاكيس



غلاف الرواية


تليكسبريس- خاص

زوربا اليوناني هي رواية للكاتب نيكوس كازانتزاكيس. تدور أحداثتها عن قصة رجل مثقف، اسمه باسيل، غارق في الكتب يلتقي مصادفة برجل أميّ مدرسته الوحيدة هي الحياة وتجاربه فيها. سرعان ما تنشأ صداقة بين الرجلين ويتعلم فيها المثقف باسيل الذي ورث مالا من أبيه الكثير من زوربا عن الحياة وعن حبها وفن عيشها. أنتجت هوليوود فيلما شهيرا أيضا مقتسبا من الرواية يحمل نفس العنوان وقام ببطولته الممثل "أنتوني كوين وحقق الفيلم شهرة كبيرة.

زوربا هي شخصية حقيقية قابلها نيكوس في إحدى اسفاره، وقد اعجب به اعجابا شديدا، فكتب رواية باسمه. الملفت في رواية زوربا، هو قدرة نيكوس على وصف شخصية زوربا بشكل مطوّل ومفصّل وعميق، حتى انك تشعر لوهلة أن زوربا هو الشخص الأعظم في هذا الكون. المميز في زوربا هو انه يحب الحياة بكل أشكالها، لا يذكر الحزن, بل يذكر الفرح دائما في لحظات حزنه الشديد, أو سعادته الشديدة, يرقص رقصته المشهور، (رقصة زوربا).. في تلك الرقصة، يقفز إلى الأعلى لأمتار ويستغل كل ما هو حوله من بشر أو من أدوات وجمادات.

يروي شخصية زوربا، شخص لقبه " الرئيس " وهو شخص يوناني يرغب في استثمار أمواله في مشروع ما، فيقنعه زوربا بأنه يستطيع استثمار أمواله في منجم للفحم، ولكن محاولات زوربا لصناعة مصعد ينقل الفحم من مكان لمكان، تبوء بالفشل، ولكن زوربا المفعم بالحياة لا ييأس يحتاج زوربا لأدوات من المدينة، فيأخذ كل أموال "الرئيس" ويذهب إلى المدينة، فيشعر بالتعب، يدخل إحدى الحانات، فتقترب منه "غانية" فيرفضها، فتشعره بانتقاص الرجولة، ولكن زوربا المفهم بالرجولة لا يقبل هذا التصرف، ويصرف كل امواله عليها، ويكتب رسالة إلى "الرئيس" أنه "دافع عن كل الرجولة في العالم".

زوربا شخص أمّي لا يعترف بالكتب، وبالمقابل "الرئيس" صديقه شخص مليء بالكتب، ولطالما سخر زوربا من تلك الكتب، يقول: كتبك تلك أبصق عليهان فليس كل ما هو موجود، موجود في كتبك. 'ويتضح من الرواية، أن كليهما يمثلان قطبان للتناقض، ورغم ذلك التناقض فقد كان يجمعهما حب عميق وصداقة شفافة وصادقة. لقد جمعت بين هذين الشخصين المتناقضين فكرياً وعقائدياً وسلوكياً علاقة وشيجة قوامها لا المصلحة أو تبادل المنفعة بقدر ما هي علاقة تحكمها التكاملية فكل منهما رأى في الآخر مكملاً.

لنفسه، وكأن كلا منهما وجد في الآخر نصفه المفقود أو نصفه الذي يبحث عنه، وإن كان من الواضح أن قوة تأثر الراوي المتمثل بشخص الإنسان المثالي، كانت أكبر من قوة تأثر زوربا به.


ملفات مرفقة
zorba.pdf : الملف 1




تعليقات الزوّار
التعليقات الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- موفق اختياركم

ع السلام المودني

ما أحوجنا في هذا الزمن الأغبر الى القراءة ثم القراءة ، الشباب مع كامل الأسف مهووسون فقط بالحواسيب والشات ، موفق اختياركم ودأبنا التشجيع معكم على المطالعة والنهل من الثقافة الواسعة ,,, شكرا جزيلا

في 08 نونبر 2016 الساعة 12 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

تحميل كتاب "الجهل المقدس" لأوليفييه روا

تحميل رواية "في إنتظار البرابرة" لـ كوتزي

تحميل رواية "الغريب" للروائي العالمي ألبير كامو

تحميل كتاب " أضواء على السنة المحمدية" لمحمود أبورية

تحميل رواية "الكـــافــرة" للأديب علي بدر

تحمـــيل كتــاب " إبليس في التحــليل النفـــسي" لسيــغموند فــرويد

تحميل كتاب "تحفة العروس ومتعة النفوس" للعلامة محمد بن أحمد التيجاني

تحميل كتاب "اللاهوت العربي وأصول العنف الديني" للكاتب يوسف زيدان

تحميل كتاب "جناية البخاري" لمؤلفه زكرياء أوزون

تحميل كتاب "الحريم السياسي" لعالمة الإجتماع فاطمة المرنيسي





 
                 

خدمات تليكسبريس

  تنويه  للنشر بالموقع  للنشر بالموقع  للإشهار  هيئة التحرير اتصل بنا