برلمان

معطيات مثيرة عن أسباب غياب الوزراء عن جلسات البرلمان

كشف الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الناطق الرسمي بإسم الحكومة، مصطفى الخلفي، عن معطيات مثيرة بخصوص برمجة حضور أعضاء الحكومة  للبرلمان.

وأوضح الخلفي عشية اليوم الثلاثاء، ضمن جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين، أن برمجة الأسئلة المتعلقة بالجلسات الأسبوعية للبرلمان، يتم بناء على قائمة أعضاء الحكومة الذين أبدوا استعدادهم للحضور، مشيرا إلى وجود تفاوت بين استعدادات الوزراء للحضور إلى البرلمان، و بين برمجه هذا الأخير لحضورهم ضمن الجلسات العامة للاسئلة الشفهية.

وفي السياق ذاته، كشف المسؤول الحكومي، أن وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، أبدى استعداده للحضور 11 مرة، في حين تمت برمجته ضمن الجلسات الأسبوعية، لمرة واحدة فقط، كما تمت برمجة وزيرة التضامن و الأسرة المساواة و التنمية الاجتماعية  لـ 05 مرات، بعدما أعلنت استعدادها للحضور لـ 15 مرة.

الخلفي، أشار أيضا، إلى أن  وزير الشغل و الإدماج المهني، أبدى استعداه للحضور لجلسات البرلمان، 10 مرات، في حين تمت برمجته ل9 مرات، كما أبدى وزير السياحة استعداده 11 مرة و بُرمِج لـ  08 مرات، بالإضافة إلى برمجة وزير الصحة لمرة واحدة، بعدما أبدى استعداده  03 مرات.

إلى ذلك، سجل الوزير، أن غياب الوزراء عن جلسات البرلمان "محدود"، مبرزا أن الحكومة أجابت خلال الولاية التشريعية الحالية عن أزيد من 1000 سؤال شفوي، وأضاف، أن علاقة الحكومة بالبرلمان تقوم على التعاون والحرص على أن يضطلع البرلمان بغرفتيه بدوره في الرقابة على أشغال الحكومة.