تليكسبريس _ خديجة صنصار إعلامية وخبيرة تواصل تبهر الصحافيين ومنظمي كرانس مونتانا بالداخلة
 

اشهارات تهمكم

          
 


أضيف في 18 مارس 2017 الساعة 10:21

خديجة صنصار إعلامية وخبيرة تواصل تبهر الصحافيين ومنظمي كرانس مونتانا بالداخلة



الإعلامية وخبيرة التواصل خديجة صنصال


تليكسبريس – من موفدنا الخاص الى الداخلة

 

لم يكن ليحظى منتدى كرانس مونتانا هذه السنة، بكل هذا الاهتمام والزخم الاعلامي والسلاسة في التواصل لولا جنود خفاء يعملون في صمت وبشكل متواصل على تمكين رجال الاعلام والصحافة من أداء مهامهم على أحسن وجه وفي ظروف ترقى إلى مستويات ما هو معهود في المنتديات والتظاهرات على المستولى العالمي..

 

وعلى رأس هؤلاء الجنود، توجد الإعلامية خديجة صنصال ابنة مدينة تيزنيت التي سهرت على تيسير الأمر للصحافيين والإعلاميين من خلال الاعتماد على تقنيات حديثة واستغلال واستعمال شبكات التواصل الاجتماعي وكل الاساليب والإمكانات التي توفرها تكنولوجيا الاعلام والإتصال في سابقة لم يعهدها المشاركون في الدورات الفارطة لمنتدى كرانس مونتانا..

 

ابنة سوس العالمة، التي ترعرعت في اكادير،هي خريجة معهد الإعلام والإتصال استطاعت من خلال الاعتماد على خبرتها وتجربتها الطويلة في مجال التواصل والاعلام وكل مهاراتها وقدراتها الفائقة، تيسير وتسهيل التواصل بين الصحفيين وإمدادهم بكل الوسائل اللوجيستيكة ووفرت لهم كل شروط وسبل تغطية حدث عالمي من حجم منتدى كرانسمونتانا..

 

أمّ منال، كما تحب خديجة صنصنال أن ينادى عليها، تجر وراءها تجربة طويلة ومهمة في مجال التواصل الذي استحوذ عليها أكثر، وطغى على باقي الجوانب "الإعلامية" فيها، رغم أنها حاصلة على ديبلوم الدراسات العليا في المعهد العالي للصحافة (آنذاك) تخصص سمعي بصري..

 

هذه التجربة الغنية التي راكمتها أم منال ساعدتها في إنجاح كل التجارب التي خاضتها في مجال الاتصال والتنظيم، وهو ما أهلها للاضطلاع بهذه المسؤولية  بكل ثقة وحيوية، جعل منظمي منتدى كرانس مونتانا يضعون ثقتهم فيها، وهذا إن دليل على علو كعب هذه السيدة التي تعد مثالا للمرأة المغربية التي يجب الاحتذاء بها والاستفادة من خبراتها وأفكارها الخلاقة في مجال كان إلى أمس قريب حكرا على الرجل..

 

مسار الإعلامية خديجة صنصال، كان متنوعا وحافلا بالعطاءات إذ أن قراءة سريعة في سيرتها الذاتية، تكشف تشعب وغنى تجربتها، بدءا بالإذاعة والتلفزة المغربية، ثم القناة الثانية وبعض الصحف، مرورا بمؤسسات بنكية، وتنشيط بعض الندوات في مجال التواصل وفي الراديو قبل ان تحط الرحال بكتابة الدولة لدى وزير الطاقة والمعادن سنة 1998 كمكلفة بالتواصل وبعدها بوزارة التجارة والصناعة ثم الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات (ANAPEC)، لتجد لها مكان بعد ذلك بديوان محمد عامر، الوزير المنتدب المكلف بالجالية المغربية بالخارج خلال حكومة عباس الفاسي..

 

ومن الجوانب المميزة لشخصيتها، بالإضافة إلى الاشتغال في الصحافة وعملها كخبيرة ومتخصصة في التواصل، تواظب خديجة صنصال على "الكوتشينغ" او التدريب الشخصي الاستشاري، وهي تقنية تهدف إلى مساعدة الزبون على حل مشاكله الاجتماعية وتعليمه مهارات التغلب على الصعوبات التي تعترضه وتقف دون تحقيق أهدافه، وهو نشاط مارسته أم منال لأكثر من عشر سنوات راكمت من خلاله تجربة غنية ورصيدا ناهز أكثر من 270 ندوة وتدريب أكثر من 3000 شخص بالإضافة إلى إشرافها على تقديم الدعم والاستشارة في هذا المجال لأزيد من 10 شركات بالمنطقة الحرة، وتعمل من خلال هذا النشاط على تنمية الجوانب الكاريزمية في الشخصية وكذا الثقة في النفس وضبطها..

 

وعن سر نجاحها وتألقها، تقول خديجة صنصال، ناصحة كل من أراد ان يقتفي أثرها، إنها وصفة واحدة للنجاح: الجدية والمثابرة والصدق، قبل ان تستدرك بالقول "لكن، من دون حب لن يتحقق أي شيء من كل هذا"..





 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على هذا الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



اقرأ أيضا

قيادي بالعدالة والتنمية يتهم النيابة العامة بمقايضة البيتزا بالكوكايين

الرباط: السائق المتسبب في حادثة قاتلة يوجد بالمستشفى تحت الحراسة

تافراوت..شاحن كهربائي يتسبب في اندلاع حريق مهول بأحد الأسواق(+صور)

جلالة الملك يعزي الرئيس فرانسوا هولاند إثر الهجوم الإرهابي بباريس

لحظة سقوط شاب من جبل في أوريكا بمراكش (الفيديو)

الحكومة تسعى إلى اعتماد قانون إطار لتنزيل الرؤية الاستراتيجية لإصلاح التعليم

"التجديد" تحتفظ ببطاقات الصحافة ولم ترجعها للوزارة طبقا للقانون

سلا ..مصرع شخص أثناء عبوره السكة من ممر غير محروس

اعادة هيكل الديناصور المسروق إلى التراب الوطني

كلب وفيّ يُبهر نشطاء التواصل الاجتماعي (فيديو)





 
 

إشهار

                

خدمات تليكسبريس

  تنويه  للنشر بالموقع  للنشر بالموقع  للإشهار  هيئة التحرير اتصل بنا