أخنوش قد يعلن عن حكومته في أية لحظة وتوقعات تشير إلى فريق ب25 وزيرا فقط

يرتقب أن يعلن عن ميلاد حكومة عزيز اخنوش في اية لحظة وحتى قبل انتهاء الزمن الدستوري، المتمثل في افتتاح الدورة الخريفية للبرلمان، بعدما جرى الحسم في اللائحة النهائية للأسماء المستوزرة، ووضع الميثاق الأغلبية.

 

وتتوقع المصادر أن تكون الحكومة مقلصة، إذ تذهب التوقعات إلى أن لا يتجاوز عدد فريقها 25 وزيرا برئيس الحكومة.

كما ينتظر أن تكون هندستها مشكلة من أقطاب قوية، وذلك ما سيكون له انعكاس إيجابي على أدائها.

ويعول على الحكومة التي يقودها عزيز أخنوش لتجاوز التداعيات السلبية التي خلفتها جائحة كورونا، وأيضا لمعالجة الاختلالات التدبيرية الكبيرة التي تسببت فيها قيادة العدالة والتنمية للحكومة خلال السنوات الـ10 الماضية، والتي كانت وراء تضييع المغرب الكثير من زمن التنمية.