قناة الثامنة تطلق البث المتزامن بالروافد الأمازيغية الثلاثة(+فيديو)

أعلن مدير قناة تمازيغت التلفزية، عن قرب إعتماد تقنية البث المتزامن للبرامج بالروافد الأمازيغية الثلاثة، وهي تمازيغت وتاشلحيت وتاريفيت، حيث سيصبح بإمكان مشاهدي قناة تمازيغت التلفزية أن يختاروا الرافد الأمازيغي الذي يريدون أن يتابعوا من خلاله البرامج التي تبثها القناة، وذلك انطلاقامن فاتح مارس المقبل.

وتهدف القناة من خلال تقنية البث المتزامن بالروافد الأمازيغية الثلاثة، حسب ما اعلن عنه مسؤولو القناة خلال ندوة نظمت أمس بأحد الفنادق بالرباط، تحقيق هدف القرب من المشاهدين، واستقطاب مشاهدين جدد، حتى من غير الناطقين بالأمازيغية، حيث أن البث المتزامن لبرامج القناة يمكن من إدماج الأمازيغية بروافدها الثلاثة في شريط صوتي واحد، فضلا عن الدارجة المغربية.

وانطلق مشروع البث المتزامن للبرامج بالروافد الأمازيغية الثلاثة، بالدبلجة اللغوية لمجموع الإنتاجات الدرامية التي تتم في إطار الانتاج الخارجي.


وأوضح محمد مماد، مدير القناة الأمازيغية، أن هدف القناة من البث المتزامن للبرامج بالروافد الأمازيغية الثلاثة، وبالدارجة المغربية، هو إيصال خطابها إلى مختلف شرائح المجتمع المغربي، انسجاما مع دستور المملكة الذي ينص على ضرورة احترام التعددية الموجودة في المجتمع.

من جهة ثانية، قال أحمد بوكوس، عميد المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية خلال الندوة التي ناقشت دور قناة تمازيغيت في تدبير التنوع اللغوي والثقافي بالمغرب، إنه كان يتمنى أن يُناقش موضوع الرافد الذي ستبث به القناة برامجها قبل طرحه أمام العموم.

وأوضف بوكوس أن النقاش حول هذا الموضوع تعذر لأن الإطار القانوني الذي كانت تتم فيه النقاشات وتبادل الأفكار بين المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية وممثلي وزارة الاتصال والمسؤولين عن الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، وهو عبارة عن لجنة مشتركة، تم تجميده، معتبرا أن “هذا يشكل مشكلا على الأقل بالنسبة للمعهد”.