قيادي بالعدالة والتنمية يتهم النيابة العامة بمقايضة البيتزا بالكوكايين

في خرجة غريبة اتهم عبد الصمد الإدريسي، البرلماني السابق ورئيس جمعية محاميي العدالة والتنمية، النيابة العامة، التي يرأسها محمد بنعبد النبوي الذي أشار إليه بالاسم، بمقايضة البيتزا بالكوكايين، إذ اتهم، في تدوينة على صفحته بالموقع الاجتماعي فيسبوك، قضاة النيابة العامة بمكناس بالتستر على متهمين بالاتجار الدولي في المخدرات مقابل الحصول على علب البيتزا.

 

وقال في التدوينة المذكورة إن النيابة العامة اكتفت بغلق الحدود في وجههم، مشيرا إلى أنه شخصيا شاهد البيتزا تدخل مكاتب المحكمة، و”لا يستبعد أن تكون في الأمور أشياء أخرى” وحسب الإدريسي فقد دفعت علب البيتزا “التي جاء بها أخ أحد المتهمين بالاتجار في المخدرات، النيابة العامة إلى عدم اعتقال المتهمين، وأحالتهما على قاضي التحقيق، الذي قرر متابعتهما في حالة سراح وقرر إغلاق الحدود في وجههم فقط”.

 

وتساءل محامي البيجيدي ما إن كان محمد بنعبد النبوي، الوكيل العام لدى محكمة النقض أي رئيس النيابة العامة وفق القانون الجديد، وما إن كان المفتش العام لوزارة العدل، سيطلعان على تسجيلات الكاميرا المثبتة بالمحكمة؟ وختم تدوينته قائلا “اغرق يا وطني.. واغرقي يا مكناس في الكوكايين..”.

 

 

ماراي وزير العدل ورئيس النيابة العامة في هذه الاتهامات الخطيرة؟ هل سيتم فتح تحقيق في الموضوع لمعرفة حقيقة هذا الكلام؟