هذه هي العاصمة الجديدة لتنظيم داعش الإرهابي

أفادت مصادر عسكرية أميركية، بأن تنظيم “داعش” قام بنقل “عاصمته” من مدينة الرقة إلى محافظة دير الزور القريبة من الحدود العراقية، التي تقوم القوات الاميركية والاردنية بنشاطات مشبوهة فيها.

 

نقلت شبكة فوكس نيوز الأميركية، عن مسؤولين عسكريين قولهم إن “التنظيم أصبح متمركزا في دير الزور الواقعة على بعد 90 كيلومترا جنوب الرقة”.

 

ولاحظت طائرات الدرون الأميركية مئات من القادة في “داعش” يغادرون الرقة خلال الشهرين الأخيرين.

 

وكان القيادة المركزية الأميركية قد أعلنت مقتل المسؤول الحركي في التنظيم عبد الرحمن الأوزبكي، وهو من القيادات المتوسطة، في عملية نفذتها في مدينة الميادين في ريف دير الزور.

 

ويأتي ذلك بينما تقترب معركة حاسمة لاستعادة الرقة “عاصمة التنظيم في سوريا”، لكن بحسب المسؤولين العسكريين، فإنه لا يوجد أي من قادة “داعش” هناك.

 

 

وكانت تقارير قد تحدثت عن نقل التنظيم لعلائلات قياداته من الرقة والطبقة باتجاه مدينة البوكمال ودير الزور والمناطق القريبة من الحدود العراقية نتيجة الضربات الجوية المكثفة لطائرات التحالف الدولي وانهيارات التنظيم المتتالية في عدة مناطق من بينها ريف الرقة.