“ولد الفشوش” من الفراري إلى سجن الزاكي بسلا

انتهت رحلة “ولد الفشوش” مساء اليوم الجمعة عند باب السجن المحلي بسلا المعروف اختصارا بالزاكي، بعدما أمر قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بالرباط بإيداعه رفقة أربعة أشخاص آخرين، من بينهم شرطيين، السجن من أجل جنحة التزوير في محرر رسمي وتغيير معالم حادث سير مع جنحة الفرار. 

وكان الوكيل العام للملك قد استمع في وقت سابق من نهار اليوم الجمعة للمتابعين في الملف المعروف إعلاميا بقضية “ولد الفشوش” “مول الفيراري” الذي ارتكب حادث سير خطير، وهو في حالة سكر صباح يوم الاثنين، لتنتهي مغامرة “ح د” بالسجن ليبدأ مشوارا أخر في حياته، حيث لا سيارات فارهة ولا شامبانيا.