دراسة تحذر.. لا تطعمي طفلك وأنت جائعة

حذّرت دراسة الأم عند إطعام طفلها وهي جائعة لأنها بذلك تقدم له كمية طعام أكبر مما يحتاج وبالتالي يسبب سمنة للطفل أثناء نموه. محذرة أن الأطفال الصغار لا تُترك لهم الفرصة للتعبير عن شبعهم، وأنه كلما تم تقديم المزيد من الطعام إليهم كلما شجعهم ذلك على تناول المزيد.

 

وأجرت الدراسة الأمريكية مجموعة من الأبحاث لتأكيد هذا الموضوع على 29 طفلاً أعمارهم بين 3 و6 سنوات وأمهاتهم. وطُلب من الأمهات المشاركة في أنشطة وألعاب مع الأطفال لمدة 10 دقائق خلال وقت الغداء والعشاء، ثم القيام بتقييم مستوى الجوع لديهن ولدى أطفالهن.

 

وبعد ذلك أحضر فريق البحث مجموعة مختارة من المأكولات والمشروبات، وطُلب من الأمهات إعداد الأطباق الخاصة بهن وبأطفالهن، وبينت نتائج فريق البحث أن الأمهات اللواتي تعانين من زيادة الوزن والسمنة، واللواتي قمن بتقييم درجة الجوع لديهن بأنها مرتفعة قمن بتقييم مستوى جوع أطفالهن بأنه مرتفع أيضاً.

 

الدراسة كشفت أيضا أن الأمهات اللواتي شعرن بالجوع وأعددن لأنفسهن أطباقاً مليئة بالأطعمة قمن بإعداد أطباق ممتلئة لأطفالهن أيضاً. ونبّهت نتائج الدراسة إلى أن الأمهات يلعبن الدور الأساسي في تقدير حجم الوجبة للطفل، وأنه من الأفضل ترك مجال للطفل ليقرر ما إذا كان لا يزال جائعاً أو يشعر بالشبع كي لا يأكل كمية أكبر من الطعام.

  

ونُشرت الدراسة الأمريكية في مجلة “التغذية البشرية”، وأجريت أبحاثها كجزء من رسالة الدكتوراة للباحثة سارة سترومبرغ في جامعة فلوريدا.