سرقة مواد طبية من مستشفى مولاي يوسف بالرباط

 

فتحت مصالح الشرطة القضائية بمدينة الرباط تحقيقا في سرقة معدات وتجهيزات صحية، بعد مداهمة مستودع عثر بداخله على كمية من المسروقات، بعضها يحمل علامة المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا. 

وأضافت مصادر مطلعة أن التحقيقات قادت إلى تحديد المستشفى الذي شهد عملية نهب واسعة النطاق دون أن يفضح أمر الواقفين وراءها، ويتعلق الأمر بمستشفى مولاي يوسف للأمراض الصدرية بحي العكاري. 

كما سرقت تجهيزات وسلع كانت مخصصة لمباشرة عمليات إصلاح وصيانة المرافق بالمستشفى، وأخرى كانت مخصصة للاستعمال والتخزين الطبي.