الدار البيضاء..سكان سيدي مومن يحتجون على هدم “منازلهم”

 

أفادت مصادر صحفية، قبل قليل، أن “دوار عبد الله” بشارع لاكوطا بحي سيدي مومن القديم، عاش حالة من الاضطراب بعد الاحتجاجات التي نفذها السكان عقب الحضور المكثف لرجال الأمن والقوات العمومية لتسهيل تنفيذ عملية هدم مجموعة من البراريك بالدوار.

ولم يتقبل السكان أصحاب “البراريك” قرار الهدم، تضيف بوابة الاحداث انفو التي أوردت الخبر، مما جعلهم يهددون بالانتحار في حال شروع القوات العمومية في عملية الهدم لأن مصيرهم سيكون التشرد رفقة أفراد أسرهم خاصة مع عدم قدرتهم على الحصول على سكن آخر.  

السلطات المحلية التي حلت بعين المكان رفقة مصالح الوقاية المدنية أكدت أن عملية الهدم قانونية وأن القوات الأمنية الحاضرة بعين المكان هدفها هو تسهيل تنفيذ عملية الهدم في أجواء سلمية خاصة بعد التفاوض مع المحتجين ومحاولة إقناعهم بإخلاء مساكنهم العشوائية.