وزير تونسي يستفز الجزائر بتصريحات نارية من قلب ايطاليا

 

استفزت تصريحات وزير تونسي السلطات الجزائرية مما جعل وزارة الشؤون الخارجية تستدعي على عجل اليوم الأحد، سفير تونس لدى الجزائر، عبد المجيد الفرشيشي، لتقديم توضيحات بخصوص تصريحات منسوبة لوزير الشؤون المحلية والبيئة التونسي رياض المؤخر بخصوص الجزائر، وفق بلاغ للخارجية الجزائرية.

وأضافت وزارة الخارجية الجزائرية في بلاغ لها، أنه تمت دعوة السفير التونسي إلى مقر الخارجية الجزائرية، حيث طلب منه تقديم توضيحات بخصوص التصريحات المنسوبة لوزير الشؤون المحلية والبيئة التونسي، رياض المؤخر، خلال ندوة “تونس أمل المتوسط” التي نظمتها مؤسسة “كراكسي” بروما يوم 4 ماي الجاري“.

وأوضح ذات المصدر أن الخارجية الجزائرية أبلغت السفير التونسي بأن “هذه التصريحات تجاه الجزائر قد أثارت تساؤلات سواء على المستوى الشعبي أو على المستوى الرسمي“.

ونسب لوزير الشؤون المحلية والبيئة رياض المؤخر، تصريح في ندوة بعنوان “تونس أمل المتوسط”، انتظمت الخميس الماضي بالعاصمة الإيطالية روما، وجاء فيه ما مفاده، أنه “يفضل القول بأن تونس تقع تحت إيطاليا على القول بأنها تقع بجانب الجزائر البلد الشيوعي وليبيا البلد الذي فيه فوضى”، حسب ما تناقلته عديد وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية.

وانتقدت أحزاب تونسية، بينها من ينتمي للإئتلاف الحاكم على غرار “نداء تونس” و”النهضة”، التصريحات المنسوبة إلى وزير الشؤون المحلية والبيئة، فيما اعتبرت أوساط جزائرية أن تصريحات الوزير التونسي “مسيئة” لبلادهم.