الغاز المسيل للدموع لمنع معارضي مادورو من الوصول إلى قلب كاركاس

 استخدمت الشرطة الفنزويلية الغاز المسيل للدموع لمنع آلاف المعارضين لمشروع الرئيس نيكولاس مادورو تشكيل جمعية تأسيسية، من الوصول إلى وسط كراكاس.

ورد متظاهرون ملثمون بإلقاء الحجارة والعبوات الناسفة في مناطق مختلفة في شرق العاصمة، في حين سجلت اشتباكات أخرى في ولايات بغرب فنزويلا، وأصيب عدد من الأشخاص بجروح.

وحاول المعارضون الوصول إلى وسط كراكاس حيث مقر وزارة التربية من اجل التعبير عن رفضهم مشروع مادورو.

وقال خوليو بورخيس رئيس البرلمان الذي تسيطر عليه المعارضة “هذه مهزلة، عملية احتيال، خدعة للبقاء في السلطة. التصويت هو السبيل الوحيد للخروج من هذه الكارثة في فنزويلا.