تأجيل النظر في ملف كتائب البيجيدي الذين أشادوا بمقتل السفير الروسي بانقرة

قررت غرفة الجنايات الابتدائية بملحقة سلا، اليوم الخميس، تأجيل النظر في ملف شباب حزب العدالة والتنمية المعتقلين بتهمة الإشادة بمقتل السفير الروسي في تركيا، إلى غاية يوم 15 يونيو المقبل.

ويأتي قرار المحكمة، حسب ما أوردته بعض المصادر الصحفية، بعد التماس هيئة الدفاع تأخير الملف بسبب ما عتبروه “عدم توفر الشروط الملائمة للمناقشة، ونظرا لتزامنه مع ملف اكديم ازيك، وكذا بسبب تغير الهيئة القضائية المكلفة بقضايا الإرهاب”.

ويتابع في هذا الملف، سبعة أعضاء من شبيبة حزب العدالة والتنمية وذلك على خلفية “إشادتهم” عبر موقاع التواصل الاجتماعي بمقتل السفير الروسي بأنقرة. وتضم لائحة المتهمين يوسف الرطمي، المنحدر من الرحامنة وهو مؤسس صفحة “فرسان العدالة والتنمية” على “فيسبوك”، وأحمد شطبيات، ومحمد بنجدي، وعبد الإله الحمدوني، ونجيب الساف، عضو الحزب بمدينة الجديدة، بالإضافة إلى لحسن باحو، عضو المكتب الإقليمي للعصبة المغربية لحقوق الإنسان بزاكورة ومحمد حربالة.

وكان عبد الصمد الإدريسي، محامي المتهمين، قد طالب بمحاكمة هؤلاء بقانون الصحافة والنشر، الذي ينظم أيضا موضوع الإشادة بالإرهاب، وهو قانون تتم المتابعة في إطاره في حالة سراح، وينص على غرامات في حق مرتكب جريمة الإشادة بالإرهاب ..