قتل شاب وتشويه جثته لتسببه في مصرع عشيقته ضواحي تازة

 اهتزت ساكنة جماعة باب القرية بدائرة تايناست ضواحي تازة يوم الأربعاء على وقع جريمتين خطيرتين، الأولى تتعلق بإقدام شابة ذات 18 عاما على الانتحار بواسطة حبل شنقت نفسها على جدع شجرة تبعد عن منزل الأسرة بامتار فقط، فيما الجريمة الثانية والتي كانت أخطر، نفذت في حق عشيق الفتاة وكادت هذه الجريمة أن تتسبب في سقوط العديد من الضحايا بعد نشوب مواجهة دامية بين أسرتي الضحيتين.

وتضيف المصادر أن الفتاة كانت تربطها علاقة غرامية بالشاب الضحية الثاني، وافتض بكارتها وتنكر لها، مما جعلها تقرر الانتحار، ولما علمت عائلتها بانتحارها بعد اغتصابها حاصرت العشيق ووجهت له عدة ضربات قاتلة، ثم قاموا بتشويه جثته، انتقاما لإبنتهم، بعدها دخلت أسرتي الضحيتين في مواجهة بالعصي والحجارة كادت تتطور إلى مجزرة لولا تدخل السلطات.

تابع آخبار تليكسبريس على akhbar