صدمة في البوليساريو.. شباب المخيمات يعلن تأييده للحكم الذاتي في الصحراء المغربية + الفيديو

- مساحة إعلانية -

مقالات مشابهة

 يبدو أن مسرحية الجزائرية التي طال أمدها كثيرا ستنتهي عما قريب، بعدما بات شباب من قلب مخيمات تندوف يعلنون تأييدهم الواضح لمبادرة الحكم الذاتي التي تقدم بها المغرب منذ 2007.

وهكذا، نقلت قناة « العيون » أمس السبت 16 أبريل 2022 تصريحات لشباب من قلب مخيمات تندوف، وبعضهم يقيم في بلباو والباسك، وهم يعلنون هذا الخبر، الذي نزل كالصاعقة على قيادة الانفصال في مخيمات العار فوق التراب الجزائري. ودعم هؤلاء الشباب بشكل واضح مقترح الحكم الذاتي في الصحراء المغربية.

وبتت القناة في نشرتها الإخبارية، تصريحات شباب المخيمات، الذين اعتبروا أن خيار الحكم الذاتي في الصحراء، يبقى هو أفضل توجه لإنهاء معاناتهم ومعاناة عائلاتهم داخل مخيمات اللاجئين بتندوف.

 وجاءت هذه التصريحات لتظهر للعالم أن شباب المخيمات لم يعد يثق في القيادة الفاشلة وفي مروجي الأكاذيب وأنهم مع الحكم الذاتي في الصحراء المغربية والتنمية والحياة الكريمة لهم ولذويهم.

من جهة أخرى، أشار تقرير قناة العيون، إلى العزلة غير المسبوقة التي يعيشها الكيان الوهمي، مع تفكك أحزمة الدعم الخارجية، بفضل دواعي الاعترافات المتوالية بمغربية الصحراء، والتي جعلت كل من البوليساريو والجزائر توقنان بأن صدى الشرعية الزائفة قد سُحب من تحت أقدامهما، وبأنه لا يصِحُّ إلا الصحيح، ولا صحيح ومنطقي إلا الحكم الذاتي.

وأثارت القناة أن حقيقة هذا الوهم صارت مكشوفة لدى سكان المخيمات، الذين زاد تأكدهم بأن البوليساريو مجرد مسرحية تفننت الجزائر في إخراجها واستعملتها كورقة لمعاداة المغرب ووحدته الترابية، لكن هذه المسرحية انتهت الآن.

ويذكر أن قناة العيون تحظى بنسب مشاهدة عالية داخل مخيمات تندوف، وهو الأمر الذي يثير هستيريا البوليساريو وراعيتها الجزائر.  ولمزيد من المعلومات تابعوا الفيديو أسفله..

في نفس السياق