متورطة في ملفات فساد واختلاس أموال عمومية.. عصابة البرلماني “الفايق” أمام جنايات فاس

تعقد زوال اليوم غرفة الجنايات الابتدائية لدى قسم الأموال بمحكمة فاس جلسة جديدة، لمحاكمة مجموعة البرلماني “الفايق” ومن معه، في واحدة من القضايا المثيرة بمدينة فاس والمتعلقة بالفساد المالي وسوء التدبير واختلاس أموال عمومية بجماعة ولاد الطيب.

وتنطلق محاكمة شبكة البرلماني والقيادي في حزب التجمع الوطني للأحرار ورئيس جماعة أولاد الطيب، كبرى جماعات أحواز مدينة فاس، رشيد الفايق وشقيقه رئيس مجلس عمالة فاس جواد الفايق ومن معهم ممن يتابعون، في الملف الذي يعرف إعلاميا ب”شبكة أولاد الطيب” .

ويمثل المتهمون في الملف والبالغ عددهم 16 متهما بينهم 7 أشخاص يوجدون في حالة اعتقال زوال اليوم أمام هيئة المحكمة وسط إجراءات أمنية مشددة، انطلقت منذ ليلة أمس بوضع الحواجز الحديدة أمام مقر المحكمة .

وينتظر أن تشهد جلسة اليوم الثلاثاء مناقشة مضمون الملف والاستماع للمتهمين والمصرحين في القضية، حسب ما كان قد أعلن عنه رئيس هيئة الحكم في الملف خلال الجلسة السابقة التي جرت أطوارها يوم 26 أبريل الماضي. ويتابع هؤلاء المتهمون في شبكة “الفايق” بتهم جنائية ثقيلة على راسها: الارتشاء وتبدير واختلاس أموال عمومية وتزوير محررات رسمية واستغلال النفوذ.