في انتظار وصول سرب الاباتشي..مغاربة يحلقون بها في سماء المحبس

أكدت فرقة العمل لجنوب أوروبا وأفريقيا التابعة للجيش الأمريكي SETAF، رسميا خبر تولي طياري سلاح الجو المغربي، التحليق الاختباري على مروحيات “الأباتشي”، في إطار مناورات الأسد الإفريقي في نسختها ال18. وفي تدوينة لها على موقع تويتر، أفادت SETAF أن الطيارين المغاربة، سيتولون مهام التحليق والمناورة، بالمروحيات الهجومية من نوع أباتشي AH64D، الخاصة بالفوج الأول للهجوم والإستطلاع التابع للفيلق 211 للطيران، للحرس الوطني ليوتا الأمريكية. ويعتبر الأمر اختبارا لمدى جاهزية الربابنة المغاربة، الذين تلقوا تدريبات مكثفة بالولايات المتحدة الأمريكية، على هذا الصنف من المروحيات الذائعة الصيت، التي تملكها فقط 17 دولة في العالم. ويستعد المغرب لاستقبال الدفعة الأولى من مروحيات الأباتشي، في إطار العقد المبرم مع الولايات المتحدة الأمريكية، والبالغ عددها 24 طائرة.