مكافحة الإرهاب.. مراكش تحتضن اجتماعا رفيع المستوى لبلدان شمال إفريقيا والساحل

- مساحة إعلانية -

مقالات مشابهة

يحتضن المغرب، يومي 23 و 24 يونيو، بمراكش الاجتماع رفيع المستوى لرؤساء أجهزة مكافحة الإرهاب والأمن ببلدان شمال إفريقيا والساحل، وذلك تحت إشراف مكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب.

ويعرف هذا الاجتماع رفيع المستوى، المنعقد تحت شعار « تعزيز القدرات والتكوين بدول غرب إفريقيا »، مشاركة 23 بلدا من المنطقة.

وسيشكل هذا الاجتماع أرضية للمشاركين لمناقشة الاستراتيجيات والمقاربات لتعزيز التعاون الإقليمي بشأن قضايا مكافحة الإرهاب، وتقييم التهديد الإرهابي وحاجيات تقوية القدرة على الصمود على المدى الطويل.

وكانت مدينة مراكش قد احتضنت، في شهر ماي الماضي، مؤتمر التحالف الدولي ضد داعش، والذي أجمع فيه المشاركون على ربط الانفصال بالإرهاب، كما هو الشأن بالنسبة لمرتزقة البوليساريو الذين يعيثون فسادا في المنطقة وييشكلون خطورة على امنها واستقرارها…

وتميز هذا الحدث الدولي بحضور 47 وزيرا، من بينهم 38 وزير خارجية، شاركوا كلهم بشكل شخصي وفاعل في المناقشات، وساهم أزيد من 400 مشارك في إنجاح أشغال هذا المؤتمر.

علاوة على ذلك، فقد شهد مؤتمر مراكش انضمام جمهورية البنين كعضو جديد في الائتلاف، لتكون بذلك العضو الـ85 للتحالف.

تفاصيل أكثر في ما بعد…

في نفس السياق