إضراب موزعي قنينات الغاز.. الحكومة غير معنية وتعتبره « مشكلا داخليا » !

- مساحة إعلانية -

مقالات مشابهة

صرح مصطفى بايتاس، الناطق الرسمي باسم الحكومة، أن إضراب موزعي الغاز هو مشكل داخلي بين الموزعين والشركات. وأضاف خلال الندوة الصحفية التي أعقبت المجلس الحكومي اليوم الخميس، أن الحلول لهذا المشكل تكمن في الفضاء الداخلي بين هذين الطرفين، رغم أن الحكومة واكبت الاجتماعات بين الجانبين.

وكانت الجمعية المهنية لمستودعي الغاز السائل بالمغرب دعت كافة مهنيي قطاع الغاز، المنضوين تحت لوائها، إلى الالتزام بقرارها الداعي إلى التوقف عن العمل يومي 29 و30 يونيو الجاري، مشيرة إلى أن هذه المدة قابلة للتمديد.

وتأتي هذه الخطوة، بسبب الزيادات المهولة والرهيبة التي عرفتها المواد الطاقية بالمغرب، والتي شملت على الخصوص مادة الغازوال، فضلا عن قطع الغيار والعجلات المطاطية ومجموعة من التحملات التي تثقل كاهل الموزع في ظل التقنين الذي يعرفه ثمن الغاز.

 وكان مهنيو الغاز على الصعيد الوطني عقدوا اجتماعا موسعا بالدار البيضاء وقفوا خلاله على كافة جوانب مشكل ارتفاع أسعار المحروقات، الذي من شأنه أن يؤدي إلى إفلاس المهنيين في ظل انعدام أي حلول راهنية رغم مراسلة كافة الجهات المعنية.

في نفس السياق