منعا لتكرار سيناريو الدار البيضاء.. مطالب بتعزيز الأمن داخل أسواق بيع الأضاحي

لمنع تكرار سيناريو سرقة الأضاحي التي حدثت في أسواق الدار البيضاء 2020، طالب نواب برلمانيون في سؤال كتابي موجه الى وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، بتنظيم عمليات بيع الأضاحي، وبتعزيز الأمن بالأسواق والأماكن المخصصة لبيعها.

وأوضح البرلمانيون في طلبهم إلى وزير الداخلية، أن أسواق بيع المواشي، تشهد ازدحاما ملحوظا، يزداد مع اقتراب العاشر من ذي الحجة، وتنتشر بالمناسبة ذاتها الأسواق العشوائية بضواحي المدن، وكذا داخل الأحياء السكنية، مما يخلق الفوضى ويتسبب في حوادث عنف وسرقة، مثلما حدث بالدار البيضاء سنة 2020.

وكان مجموعة من “الكسابة” تعرضوا للسرقة على مستوى مقاطعة الحي الحسني بالدار البيضاء سنة 2020، و اتهمت حينها فعاليات مدنية ومنتخبون مسؤولي المقاطعة المذكورة بالتقصير في تأمين السوق.

ومثلت واقعة سرقة الأكباش سابقة خطيرة جدا، مما يستوجب الحزم المسبق لمنع تكرار مثل هذه الحوادث.