بعد ارتفاع الجرائم ..مجلس النواب الأمريكي يقر مشروع قانون يحظر استخدام الأسلحة

أقر مجلس النواب الأمريكي مشروع قانون يحظر الأسلحة الهجومية، لأول مرة منذ عقود، إثر سلسلة عمليات إطلاق نار جماعية شهدتها، مؤخرا، الولايات المتحدة.

وقال الرئيس الأمريكي، جو بايدن، في بيان، بخصوص الموافقة على هذا التشريع في مجلس النواب، أمس الجمعة، بأغلبية 217 صوتا مقابل 213، إنه “عندما تكون البنادق هي القاتل الأول للأطفال في أمريكا (..) عندما يموت عدد أكبر من الأطفال بالبنادق مقارنة بالشرطة والجيش في الخدمة الفعلية، علينا أن نتحرك”.

وأضاف بايدن “اليوم تحرك أعضاء مجلس النواب الديمقراطيون معا لتمرير حظر الأسلحة الهجومية، ولإبقاء أسلحة الحرب بعيدة عن شوارعنا وإنقاذ الأرواح في هذا البلد، وتقليل الجريمة في مجتمعاتنا”.

وحث الرئيس الأمريكي مجلس الشيوخ على “التحرك بسرعة لإيصال هذا القانون إلى مكتبي”، لافتا إلى أنه “لا يمكن أن تكون هناك مسؤولية أكبر من بذل كل ما في وسعنا لضمان سلامة عائلاتنا وأطفالنا ومنازلنا ومجتمعاتنا”.

من جانبها، وصفت رئيسة مجلس النواب، نانسي بيلوسي، مشروع القانون بأنه “خطوة حاسمة في حربنا المستمرة ضد الوباء المميت لعنف السلاح في أمتنا”.