ملياردير مصري يملك عدة مشاريع بالمغرب نادم على الإستثمار في الجزائر

عبر الملياردير المصري الشهير “نجيب ساويرس” عن ندمه على الإستثمار ببلد كالجزائر. وكتب رجل الأعمال المصري الأشهر بالعالم العربي، في تغريدة على حسابه الرسمي على تويتر: “نفسي أستثمر في الإمارات، لكنني نادم على الإستثمار في كندا و الجزائر”. وأضاف الملياردير المصري، الذي يملك مشاريع إستثمارية في المغرب، على أن تدن كثيراً للإستثمار في الجزائر.

وسبق لنجيب ساويرس، الرئيس التنفيذي لشركة “أوراسكوم للاستثمار”، استعداده لضخ 100 مليون دولار في المغرب، في حال توفرت الفرصة الاستثمارية المناسبة لذلك. وكان الملياردير المصري قال في تصريح لقناة “الشرق” على هامش مشاركته في المنتدى الاقتصادي الإفريقي (Choiseul) الذي انعقد قبل ايام في الدار البيضاء: “سندخل السوق المغربية، خلال السنوات القريبة المقبلة، لو وجدنا مجالا مفتوحا ليس فيه منافسة كبيرة.. لكننا لن ندخل في مشروع يتطلب استثمارات تفوق 100 مليون دولار كمرحلة أولى”.

وبخصوص للقطاعات التي يدرس الاستثمار فيها، صرح ساويرس بأن التركيز سيكون على التكنولوجيا وعلى رأسها شحن السيارات الكهربائية، حيث قال: “المغرب يستعد لبناء مصنع لبطاريات المركبات الكهربائية، فلو أضافت الجهة المعنية لهذه الفرصة الاستثمارية حق إنشاء محطات لشحن هذه السيارات فنحن مهتمون جدا للدخول بهذا المشروع”.

وتابع قائلا “لدينا شركة تستثمر في الطاقة الشمسية البديلة، والمغرب يحتوي على فرصة مهمة بهذا المجال. كذلك الأمر بالنسبة لإقامة مشاريع صناعات غذائية، على مثال مصنع السكر الذي نملكه ونديره في مصر، بالإضافة إلى قطاع السياحة والفنادق.. كلها فرص مهمة، لكن ليس لدينا التزام مؤكد بمشروع محدد حتى الآن”.

تابع آخبار تليكسبريس على akhbar