تجديد اتفاقية الشراكة بين وزارة بنعتيق والمحافظة العقارية(فيديو)

وقع عبد الكريم بنعتيق، الوزير المنتدب المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، وكريم التجمعتي، المدير العام للوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطية، صباح اليوم الاثنين فاتح يوليوز الجاري، بمقر الوزارة بالرباط، على اتفاقية لتجديد إطار الشراكة بين الطرفين.

وتهدف الاتفاقية الى تحسين الخدمات الرقمية المقدمة لفائدة المغاربة المقيمين بالخارج، حيث سيتم إطلاق حملة تحسيسية في صفوف مغاربة العالم حول الخدمات الرقمية التي تقترحها الوكالة، وتقريب الجالية من الإجراءات المتخذة لهذا الغرض.

وقال السيد بنعتيق، في تصريح صحفي على هامش حفل التوقيع، إن تجديد هذه الاتفاقية يؤكد أهمية ورش الرقمنة الذي ساهم في تقديم خدمات لأكبر عدد من المغاربة في كافة أنحاء العالم وكذا تسهيل ولوجهم إلى خدمات الوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطية.


ريبورتاج من إنجاز طاقم تليكسبيس الذي واكب حفل التوقيع

وأشار بنعتيق إلى أن رقمنة الإدارة يعيد رسم العلاقة بين الإدارة والمواطنين، مشيرا إلى أن الخدمات المقدمة، وخاصة خدمة “محافظتي”، قد مكنت من تبسيط المساطر التي يمكن إنجازها دون التنقل إلى مصالح الوكالة وبطريقة آمنة.

وأضاف أن المنصة الرقمية “محافظتي” خدمة مجانية سهلة الولوج يمكن من خلالها لأي مواطن الإطلاع على أي معاملة تتعلق بملكية عقاره، مهما كانت طبيعتها.

وذكر الوزير المنتدب بأن الاتفاقية تعد بمثابة تجسيد لالتزامات الطرفين في إطار تطوير الإدارة الإلكترونية، وفقا للتوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

من جانبه، أكد كريم التجمعتي على أهمية الشراكة بين الوزارة والوكالة والتي تعمل على إضفاء طابع أكثر قربا على الإدارة، مبرزا أن الاتفاقية التي تمتد لسنتين تؤسس لعمل مشترك في إطار مبادرة متفاعلة مع مغاربة العالم من أجل الاستجابة لانتظارتهم فيما يتعلق بتسجيل ممتلكاتهم.

وقال إنه تمت بلورة عدد من الخدمات وتقديمها على مدار السنتين الماضيتين، وخاصة الحصول على شهادة الملكية الإلكترونية، وخدمة “محافظتي”، وكذا خدمات المسح العقاري، مضيفا أن الوكالة ملتزمة برقمنة مهامها وخدماتها.

وتقترح الاتفاقية على المغاربة المقيمين بالخارج منصة مؤمنة تمكنهم من تتبع وضعية ممتلكاتهم المحفظة عن بعد، والتحسيس بأهمية الانخراط في الموقع الرسمي للوكالة، الذي سيمكن المواطنين من الاطلاع على كل عملية تخص رسمه العقاري عبر البريد الإلكتروني والرسالة القصيرة.

ووضعت الوكالة الوطنية برنامج “محافظتي”، الذي يعد خدمة مجانية سهلة الولوج، يمكن للمواطن من خلالها الاطلاع على كل العمليات التي تهم الرسم العقاري الخاص به.

ومن بين الخدمات الأخرى التي يمكن للمغاربة المقيمين بالخارج الاستفادة منها في هذا الإطار، الحصول على شهادة الملكية من خلال البوابة الإلكترونية للوكالة، بشكل مؤمن بفضل رمز سري وتوقيع وطابع إلكتروني، سيمكن من تأمين الوثيقة .

تابع آخبار تليكسبريس على akhbar