بعثة صينية تسلم معدات طبية متطورة لمستشفى ابن جرير

جرى اليوم الجمعة بابن جرير، تسليم هبة عبارة عن معدات وتجهيزات طبية من طرف البعثة الطبية الصينية لفائدة المركز الاستشفائي الإقليمي بابن جرير.

وتتوخى هذه الهبة التي تأتي انعكاسا للعلاقات المغربية-الصينية المتميزة، تجويد العرض الصحي بالإقليم، وتمكين هذه البنية الاستشفائية من المعدات التي من شأنها مساعدتها على الاضطلاع بدورها على أكمل دور، بما يعود بالنفع على الساكنة.

و يندرج تسليم هذه الهبة التي تفوق كلفتها 800 ألف درهم، في إطار الجهود المبذولة من أجل الارتقاء بالعرض الصحي بذات المستشفى، وتجويد الخدمات التي يقدمها للمواطنين في المنطقة.

وتتكون هذه العدة من أجهزة لمراقبة قلب الجنين، ومسبار، إضافة إلى معدات رصد، وأخرى موجهة لغرفة العمليات وجناح الولادة. وفي كلمة بالمناسبة، ثمن عامل إقليم الرحامنة، عزيز بوينيان، استفادة المركز الاستشفائي الإقليمي بابن جرير من هذه المعدات والتجهيزات الطبية، مبرزا أن هذه العملية تؤكد الطابع المتميز للعلاقات القائمة بين المغرب والصين.

وقال إن تسليم هذه التجهيزات اللوجسيتيكة يعتبر أيضا مستهلا لتبادل الخبرات والتجارب بين الجانبين، منوها بالخبرة التي راكمتها البعثة الطبية الصينية بابن جرير، خدمة لنبل القضية الصحية.

من جهته، أشاد رئيس البعثة الصينية بعمق العلاقات المثمرة بين البلدين، وبمستوى الخدمات التي يسديها أفراد البعثة الصينية الى جانب زملائهم المغاربة، سواء داخل المركز الاستشفائي الإقليمي بابن جرير، أو من خلال القيام بحملات طبية في الأماكن النائية بغية تقريب الخدمات إلى الساكنة في المناطق القروية وفك العزلة عن ساكنتها.

وفي تصريح لقناة إم 24 الإخبارية التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، أكد المدير الإقليمي للصحة والحماية الاجتماعية بإقليم الرحامنة، مصطفى جادر، أن هذه التجهيزات ستكون ذات عوائد إيجابية على العرض الصحي بالإقليم، مشيرا إلى أن الفريق الطبي العامل بالمستشفى هو من حدد حاجياته منها.

وفي تصريح مماثل قال رئيس الفريق الطبي الصيني بمستشفى ابن جرير، ما نان، إن الفريق يحرص سنويا على توفير معدات طبية لفائدة المستشفى، من أجل تجويد العرض الصحي، مجددا التأكيد على تجند الفريق لتحسين العلاجات التي تستهدف ساكنة إقليم ابن جرير.

وبعدما أوضح أن عمله يروم أيضا تيسير مهام الفرق الطبية العاملة بهذه المنشأة الاستشفائية، أضاف أن الفريق الطبي الصيني ينظم أيضا أنشطة اجتماعية على صعيد الإقليم.

وأشار إلى أن الفريق الصيني يتكون من طبيب عظام، وطبيبتين اختصاصيتين في أمراض النساء والتوليد، إضافة إلى ممرضتين.

وبحسب الدكتورة لمياء الصبار، مديرة المركز الاستشفائي الإقليمي بابن جرير، فقد حل الفريق الصيني، بالمستشفى منذ سنة 2001 حيث قدم استشارات لفائدة 7836 وقام بإجراء 1722 عملية جراحية.

وتتكون البعثة الطبية الصينية بالمغرب من عدة فرق تتوزع على مدن هي الرباط، ومكناس، وتازة، وشفشاون، إضافة إلى أكادير، وسطات، والرشيدية، والمحمدية، وابن جرير.

تابع آخبار تليكسبريس على akhbar