مومن: كرة القدم المغربية في الطريق الصحيح والنتائج دليل على العمل القاعدي

قال الإطار الوطني حسن مومن، إن تأهل منتخب الفتيان لأقل من 17 سنة إلى مونديال 2023، أمام المنتخب الجزائري وفي ظروف نفسية صعبة، دليل على أن هناك عمل جبار تقوم بها الجامعة الملكية لكرة القدم للرقي بجميع فئات منتخبات كرة القدم في المغرب وتنفيذ السياسة الملكية التي جاءت مضامينها في رسالة المناظرة الوطنية حول الرياضة التي عقدت بالصخيرات سنة 2008.

وأوضح حسن مومن، في تصريح لـ”تليكسبريس” عقب تأهل المنتخب الوطني لأقل من 17 سنة إلى مونديال 2023 وتغلبه أمس الأربعاء على نظيره الجزائري والمرور إلى نصف نهائي “كان الفتيان” بقسنطينة، أن نجاح الكرة المغربية وتأهل جميع الفئات إلى كأس العالم “ايناثا وذكورا”، دليل على العمل الجاد الذي تقوم به الأطر الوطنية وتنفيذ خارطة الطريق للنهوض بالرياضة، من خلال الاستثمار في البنيات التحتية كأكاديمية محمد السادس، ومركز المعورة، واعتماد الفرق الوطنية على الأكاديميات الخاصة بها ك”الرجاء والفتح”، وكذلك التعديلات التي طرأت على الفرق الوطنية.

وتحدث مومن، عن العمل التكاملي الذي تقوم به الجامعة الملكية لكرة القدم من خلال إحداث لجنة للتنقيب عن المواهب في الخارج لتعزيز المنتخبات الوطنية في مختلف الأعمار، مؤكدا في الوقت نفسه، أن نجاح كرة القدم في بلادنا خلال السنوات الأخيرة دليل على أن ذلك ناتج عن سياسة الدولة للرقي بالقطاع والآن بدأت النتائج تظهر.

وهنأ حسن مومن، الإطار الوطني الشاب سعيد شيبا، الذي عرف كيف يدير المباراة أمام الجزائر وضمن التأهل إلى كأس العالم للفتيان، اقل من 17 سنة، وعلى العمل الذي يقوم به على رأس المنتخب وتمنى له مزيدا من التألق.

وبعد انجاز الأسود في مونديال قطر 2022، واحتلاله المركز الرابع، وتأهل المنتخب النسوي المغربي إلى نهائيات كأس العالم وتأهل المنتخب النسوي لأقل من 17 سنة، ذكورا وإيناثا، إلى مونديال 2023 لأقل من 17 سنة، تاكد ان هذه النتائج الطفرة النوعية التي تعيشها كرة القدم المغربية هي نتيجة عمل جبار، في انتظار فوز الاسود بكأس أمم إفريقيا المقبلة.

تابع آخبار تليكسبريس على akhbar