نصائح الأطباء لعلاج “القلب المكسور”

أوضح الدكتور يوري بيلينكوف أخصائي أمراض القلب والأوعية الدموية أعراض متلازمة “القلب المكسور” وما يجب عمله من أجل “لصق” القلب المجروح بسبب الانفعالات.

ووفقا له، قد يكون الإجهاد العميق والانفعالات الشديدة هي السبب في متلازمة “القلب المكسور” مثل فقدان قريب، وهذا ما تعاني منه عادة النساء اللواتي أعمارهن فوق الـ55 عاما.

ومن الأعراض المميزة لمتلازمة “القلب المكسور”- تقلب مستوى ضغط الدم، حيث يبدو أحيانا أنه يرتفع على شكل “موجة” من الصدر نحو الرقبة وإلى الرأس. لذلك إذا شعر الشخص بمثل هذه الأعراض والم في الصدر ينتقل إلى الذراع اليسرى والفك السفلي وبين الكتفين مع ارتفاع درجة الحرارة وعرق بارد ولزج يسببه انخفاض مستوى ضغط الدم وضيق التنفس والخوف من الموت، فعليه فورا طلب المساعدة الطبية، ولحسن الحظ يمكن علاج هذه المتلازمة.

ووفقا له أيضا، يمكن علاج هذه المتلازمة بعدة طرق. أولها تناول الأدوية المهدئة ومضادات التخثر. وثانيا، ممارسة النشاط البدني، ومحاولة التركيز على الهوايات المحببة مثل الرسم والتزيين والحياكة والمطالعة. كما يمكن استخدام تقنية الاسترخاء – لأن العواطف الإيجابية هي وسيلة جيدة وإيجابية للتأثير في طرد المشاعر المزعجة. ويمكن أيضا استخدام تمارين خاصة بعملية التنفس.

تابع آخبار تليكسبريس على akhbar