كابلات بحرية عملاقة لنقل الطاقة الخضراء من المغرب الى اوربا

وقعت شركة الطاقة الخضراء الأسترالية ”Fortescue” شراكة استراتيجية لتصدير الطاقة الخضراء المنتجة في المغرب إلى القارة العجوز والأسواق الدولية.

وأبرمت الشركة الأسترالية اتفاقا مع مجموعة البناء البحري البلجيكية “جان دي نول” لتطوير الكابلات البحرية، وفق ما كشفته صحيفة “لاراثون” الإسبانية، مشيرة إلى أن هذا الإتفاق يروم ربط القارتين ونقل الكهرباء الخضراء من المغرب إلى أوروبا.

ويندرج هذا الاتفاق في إطار المشروع المشترك الذي أنشأته مجموعة “OCP” وشركة   “Fortescue”   التابعة لشركة “Fortescue Metals Group”، لتوريد الطاقة الخضراء والهيدروجين الأخضر والأمونيا الخضراء من المغرب إلى أوروبا والأسواق الدولية، حيث تشمل هذه الشراكة تطوير مرافق التصنيع ومركز البحث والتطوير لتعزيز صناعة الطاقة المتجددة سريعة النمو في المغرب.

في هذا الإطار، أكد أندرو فورست، الرئيس التنفيذي لشركة “Fortescue”، أن هناك فرصة كبيرة لإرسال إلكترونات متجددة من المغرب وشمال إفريقيا إلى أوروبا، إلى الصناعات والمستهلكين الذين يستحقون خيارا أفضل مما لديهم حاليا، وهو الوقود الأحفوري الذي ينبعث منه الكربون ويساهم في ظاهرة الاحتباس الحراري.

ويرى فورتسكيو أن الافتقار إلى القدرة على مد الكابلات يخلق إشكالا في اتصال المغرب بأوروبا، وبالتالي فإن هذه الشراكة مع “جان دي نول” ستجلب فوائد كبيرة، سواء في شمال إفريقيا أو أوروبا، من حيث التشغيل والنمو الاقتصادي.

من جانبه، أعرب المدير العام لـ”جان دي نول” عن ارتياحه لهذا الإتفاق مع “Fortescue” المعروفة بخبرتها، وتمتلك أسطولًا من سفن الكابلات عالية الأداء، كما أنها عززت أسطولها بطلبية لشراء حاملة كابلات كبيرة جدًا، وهي “Fleeming Jenkin”، بقدرة نقل كابل تبلغ 28000 طن.

 

تابع آخبار تليكسبريس على akhbar