العيون – الساقية الحمراء… عرض وفير ومتنوع من أضاحي العيد

تشهد أسواق بيع المواشي المعدة للذبح بمناسبة عيد الأضحى 1445، على مستوى جهة العيون – الساقية الحمراء، عرضا وفيرا ومتنوعا، وعمليات متواصلة لمراقبة الحالة الصحية للأغنام والماعز، وتنظيم عملية البيع.

وتفيد معطيات للمديرية الجهوية للفلاحة بالعيون – الساقية الحمراء بأن حوالي 47 ألف رأس من الأغنام والماعز معدة للذبح خلال عيد الأضحى على مستوى الجهة، تشمل 32 ألفا و500 رأس من الأغنام، و14 ألفا و500 رأس من الماعز، إضافة إلى المواشي المستوردة.

وأكد المدير الجهوي للفلاحة، عبد الرحمان العمري، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أنه تم اتخاذ سلسلة من الإجراءات الاستباقية لاستقبال عيد الأضحى في ظروف جيدة، مشيرا إلى أن الوضعية الصحية للماشية “جيدة” بفضل المراقبة الصحية المستمرة للقطيع.

وأضاف العمري أنه، منذ نهاية شهر ماي، تم توزيع 100 ألف قنطار من الشعير المدعم (الدفعة الخامسة) لفائدة مربي الماشية بالجهة، منها 40 ألف قنطار بإقليم العيون، فيما استفادت أقاليم السمارة وبوجدور وطرفاية من 20 ألف قنطار لكل إقليم على حدة، وذلك في إطار البرنامج الاستعجالي للتخفيف من آثار الجفاف.

من جهته، قال رئيس المصلحة البيطرية للعيون – طرفاية، التابعة للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية (أونسا)محمد الدهاوي، إن رؤوس الأغنام والماعز المعدة لعيد الأضحى خضعت لعملية الترقيم، مشيرا إلى أن هذه العملية تتم بشراكة مع الجمعية الوطنية لمربي الأغنام والماعز (ANOC).

وسجل الدهاوي، في هذا الصدد، أن المصلحة البيطرية باشرت عملية تسجيل وحدات تربية وتسمين الأغنام والماعز منذ شهر يناير 2024، مشيرا إلى أن عمليات المراقبة التي تقوم بها المصلحة تهم، بالأساس، مراقبة جودة الأعلاف ومياه توريد الماشية.

وأوضح أن عملية ترقيم الأغنام والماعز المخصصة لعيد الأضحى، والتي يستفيد منها مجانا جميع الكسابة، على غرار السنوات السابقة، تهم وضع حلقة ذات لون أصفر بإحدى أذني الشاة تحمل رقما تسلسليا مميزا، وعبارة “عيد الأضحى” باللغة العربية وسلالة رأس الخروف.

من جانبه، أكد رئيس مصلحة حفظ الصحة والشرطة الإدارية بالعيون، عصام الميري، أنه تم إحداث سوق نموذجي كبير للماشية بمدينة العيون منذ سنة 2019، على مساحة إجمالية قدرها 5 هكتارات، يتم فيها عرض مختلف رؤوس الماشية والسلالات لتلبية احتياجات جميع الزبناء.

وأوضح الميري، وهو أيضا مدير الأسواق الجماعية بالعيون، أنه تم توسيع المساحة المخصصة لعرض وبيع المواشي بإحداث فضاء خارج السوق على مساحة 4 هكتارات، مما ي مك ن نحو 460 تاجرا وكسابا من تسويق مواشيهم في ظروف مناسبة ووفق تسيير عصري.

وأضاف أن سوق الماشية استقبل، حتى الآن، ما محموعه 28 ألف رأس من الأغنام والماعز من مختلف الجهات، مشيرا إلى أنه سيتم تزويد السوق برؤوس إضافية من الماشية.

ويضم سوق المواشي بالعيون 34 محلا لبيع الأعلاف، والفحم، والمنتجات الغذائية، بالإضافة إلى عدة مرافق إدارية واجتماعية ومواقف للسيارات، وموازين للشاحنات.

تابع آخبار تليكسبريس على akhbar