الآلاف من النحل يهاجمون عائلة بريطانية

خرجت إحدى العائلات التي تقطن في مقاطعة “نورثفيلد” بمدينة “برمنجهام” البريطانية، من منزلها في الصباح، لتتفاجأ عقب عودتها إليه بعد الظهر بكارثة، حيث وجدوا سرب كبير من النحل على السور الخلفي لحديقة المنزل. 

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن العائلة أسرعت بالاتصال بخبير النحل “ايان بيكر”، حتى يحضر إليهم، ويخلصهم من تلك الكارثة التي حلت بهم. 

وقال بيكر للصحيفة إنه تفاجأ عندما رأى هذا السرب الكبير من النحل، والذي بلغ عدده 12 ألف نحلة ، نظرا لأن هذا ليس الوقت الذي غالبا ما يظهر به النحل، حيث أنه يظهر في شهري ماي ويونيو، ولكن يبدو أنه خرج مبكرا هذا العام بسبب اعتدال درجة الحرارة. 

وأضاف أنه خلص العائلة من النحل المتراكم على سور منزلهم دون أي خسائر، خلال ساعتين، موضحا أنه أبعد السرب عن المنزل بعناية فائقة خوفا من حدوث أي كوارث، كما قام بأخذ العسل ونقله إلى المنحل القريب. 

وأوضح أن هذه ليست المرة الأولى التي يحدث بها هذا الشيء مع هذا المنزل، حيث حدث ذلك خلال العام الماضي أيضا، موضحا أنه لابد أن سرب النحل يحب هذه الحديقة ولكنه لا يعرف سبب ذلك. 

ولفت إلى أن هذا المشهد كان طبيعيا بالنسبة له نظرا لأنه يتعامل مع أسراب النحل يوميا، ولكنه ليس طبيعيا لمن يراه للمرة الأولى.