الوكالة الوطنية للموانئ تستعد لإطلاق أشغال تدعيم ميناء المحمدية لاستقبال الغاز المسال

أعلنت الوكالة الوطنية للموانئ أنها تجري حاليا الترتيبات اللازمة لإطلاق أشغال تدعيم الحاجز الواقي الرئيسي لميناء المحمدية بتكلفة 25,61 مليون درهم، ويأتي هذا في انتظار إنجاز محطة لبواخر الغاز الطبيعي المسال ووحدة تخزين عائمة.

وأطلقت الوكالة المغربية للموانئ، عبر البوابة المغربية للصفقات طلبا للعروض لإنجاز الدراسات المتعلقة بمشروع محطة لاستقبال بواخر الغاز الطبيعي المسال، بميناء المحمدية، وأوضحت أن المشروع سيشمل أيضا إحداث وحدة عائمة لتخزين الغاز الطبيعي المسال.

وستصبح المنشأة المرتقبة، متحكمة في تلبية الاحتياجات وتنظيم الإمدادات المطلوبة من مادة الغاز، والتي سيتم توزيعها على مختلف مناطق المملكة، في استمرار للسياسة الطاقية للمملكة وبعد انقطاع الإمداد عبر أنبوب الغاز الجزائري العابر للمغرب والاستغناء عن الناقلات الجزائرية.

وجاء اختيار ميناء المحمدية، ليحتضن هذه المحطة الضخمة العائمة، بعد أن جرى ترشيح موانئ الناظور والقنيطرة والجرف الأصفر وطنجة. لكن فاز في الأخير ميناء المحمدية.

ويواصل المغرب منذ 31 أكتوبر 2021، الماضي، تأمين سيادته الطاقية بعد انقطاع الإمداد عبر أنبوب الغاز الجزائري العابر من تراب المغرب نحو إسبانيا، وسد حاجيات السوق الداخلية.