لقجع بعد إعادة انتخابه رئيسا للجامعة: أعرف خبايا المنتخب وهناك قرارات في الطريق

لمح فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم إلى احتمال إقالة الناخب الوطني وحيد خاليلودزيتش، بعدما كشف عن إمكانية حصول تغيير على مستوى الطاقم التقني للمنتخب الوطني، حيث قال خلال الجمع العام للجامعة المنعقد يومه الجمعة في مركب محمد السادس لكرة القدم في المعمورة: “أنا أتابع الأمور عن قرب، وأعرف خبايا الأمور المحيطة بالفريق الوطني”.

وأضاف لقجع قائلا: “الجمهور المغربي عليه أن يطمئن. الفريق الوطني سيكون في المستوى في المونديال، والقرارات المتعلقة بالجانب التقني سنتخذها في القريب العاجل بعد دراستها من كل الجوانب”.

وأعيد انتخاب فوزي لقجع، رئيسا للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، لولاية ثالثة تمتد لأربع سنوات، وذلك خلال الجمع العام الانتخابي الذي عقدته الجامعة اليوم الجمعة في مركب محمد السادس لكرة القدم في المعمورة بسلا .

وجاء انتخاب لائحة ،المرشح الوحيد فوزي لقجع ،بالإجماع من قبل المندوبين الحاضرين في أشغال هذا الجمع العام.

وضمت اللائحة فوزي لقجع ،التي حظيت بثقة الجمع العام كلا من حمزة الحجوي كنائب أول، و محمد جودار كنائب ثاني ،و سعيد الناصيري ، ومحمد التيمومي، و أبوبكر الأيوبي،ومولود أجف، وعزيز بودربالة ، وخليل الرويسي، ومحمد بودريقة كأعضاء .

وتم خلال هذا الجمع الذي حضره ممثلين عن الكونفدرالية الافريقية لكرة القدم ،و وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، و اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية ،التصويت بالإجماع على التقريرين الأدبي والمالي ، علاوة على مجموعة من التعديلات التي همت على الخصوص النظام الأساسي للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم و الغرفة الوطنية لفض النزاعات و مدونة التأديب.