بايدن يهنئ جلالة الملك بعيد العرش ويؤكد رغبة بلاده في مواصلة العمل مع المغرب

توصل صاحب الجلالة الملك محمد السادس ببرقية تهنئة من الرئيس الأمريكي، جوزيف روبينيت بايدن، وذلك بمناسبة عيد العرش المجيد.

وأعرب الرئيس بايدن، في هذه البرقية، باسم الولايات المتحدة والشعب الأمريكي، عن تهانئه لجلالة الملك، بمناسبة الذكرى الثالثة والعشرين لتربع جلالته على عرش أسلافه المنعمين.

وشدد على أن العلاقات الاستثنائية بين المغرب والولايات المتحدة تعرف تطورا مطردا بفضل الأساس المتين لـ”تاريخنا المشترك”.

وأضاف الرئيس الأمريكي أن هذه السنة تميزت ب”الاحتفال بالذكرى السادسة عشرة لدخول اتفاقيتنا للتبادل الحر حيز التنفيذ ، وعقد الاجتماع الوزاري للتحالف المناهض لـ(داعش) وقمة الأعمال الأمريكية-الإفريقية”.

ولفت إلى أن هذه الأحداث لا تمثل سوى وجها من الأوجه المتعددة للجهود “المبذولة في عهدكم، والتي تجسد التزامنا المشترك إزاء استقرار المنطقة وازدهارها”.

وأعرب بايدن عن رغبة الولايات المتحدة في مواصلة العمل سويا مع المغرب لإرساء روابط أوثق بين شعبي البلدين.