هذه أسباب التفاوتات في عملية توزيع الدعم المقدم للفلاحين

- مساحة إعلانية -

مقالات مشابهة

قال مصطفى بايتاس، الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان، الناطق الرسمي باسم الحكومة، اليوم الخميس بالرباط، إن عملية دعم الفلاحين ما تزال متواصلة وسجلت بعض التفاوتات بالنسبة للمناطق التي عرفت تساقطات مطرية وبيت تلك التي تضررت كثيرا من غياب الامطار.
واوضح بايتاس في التصريح الأسبوعي عقب انعقاد مجلس للحكومة، أن البرنامج الاستثنائي لدعم العالم القروي والتخفيف من آثار تأخر التساقطات المطرية، يتم في ظروف « جد عادية » ويحظى بإقبال كبير.
وأبرز بايتاس، ن هناك مراكز لم تعد تسجل إقبالا بفضل التساقطات المطرية الأخيرة التي عرفتها المملكة والتي خففت الضغط على مجموعة من المراكز، بينما هناك مراكز أخرى كانت في حاجة إلى تقديم دعم أوفى، مؤكدا أن عملية الدعم في المجمل تحظى بإقبال كبير.
ويشار الى أن البرنامج الاستثنائي وضعته الحكومة تنفيذا للتعليمات الملكية السامية للتخفيف من أثار تأخر التساقطات المطرية وسيكلف غلافا ماليا إجماليا بقيمة 10 مليارات درهم.

في نفس السياق