قبل تنفيذ الزيادة في أسعار التمدرس.. قرار جديد للحكومة حول التعليم الخصوصي

- مساحة إعلانية -

مقالات مشابهة

تستعد اغلب المدارس الخصوصية لفرض زيادة في مصاريف التمدرس انطلاقا من الموسم الدراسي المقبل، وهو ما خلق تذمرا في صفوف الاسر وذوي التلاميذ، خاصة وان السنتين الاخيرتين شهدتا ارتفاعا في اسعار التمدرس رغم ظروف الجائحة.

وكرد على هذه الخطوة، قال الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان، الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى بايتاس، اليوم الخميس، بالرباط، إن وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة منكبة على وضع نظام تعاقدي نموذجي للمؤسسات الخصوصية يحدد التزامات الأسر والمؤسسة.

وأوضح بايتاس، في معرض جوابه على أسئلة الصحفيين، خلال ندوة صحافية عقب الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة، المنعقد برئاسة عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، أن الوزارة الوصية تعمل أيضا على مراجعة الإطار المنظم للتعليم المدرسي الخصوصي من خلال مراجعة وتحيين دفتر التحملات، وتنظيم وتأطير التعليم المدرسي الخصوصي، وذلك في أفق تلافي الاختلالات التي تعرفها العلاقات بين الأسر والمدارس الخصوصية.

وأشار إلى أن هذا الموضوع كان محور العديد من اللقاءات بين الأطراف المعنية، مبرزا أن الأخيرة اتفقت على تكثيف التواصل وتعزيزه، وإيلاء الأولوية لمصلحة التلميذ، وتقاسمت مشروع ميثاق الشراكة الذي يؤطر هذا العلاقات بين الأسر والمدارس، فضلا عن توافقها حول التصور العام لإعداد النظام التعليم الخصوصي.

في نفس السياق