قضايا ومحاكم

ايطاليا.. اعتقال مغربي كان يستعد للالتحاق بداعش في سوريا

قالت وكالة الأنباء الإيطالية إن السلطات الايطالية اعتقلت إيطاليًا اعتنق الإسلام قبل أشهر الى جانب شاب مغربي مقيم بإيطاليا جمعهما لقاء عبر الانترنيت وكانا يستعدان للقتال مع ما يسمى بـ"الدولة الإسلامية" في سوريا.

 وكشف ممثلو الادعاء في جزيرة صقلية، الذين أمروا بتنفيذ الاعتقالات، صباح اليوم الأربعاء، أن المحققين تعرفوا على المشتبه به الإيطالي ويدعى، جوزيبي فريتاتا، البالغ من العمر 25 عامًا، من خلال مواقع التواصل الاجتماعي. حيث نشر دعاية متطرفة وكذلك صور لنفسه وهو يحمل سكينا بشفرة يبلغ طولها 26 سم وكان يدعو إلى قتل "جميع الغربيين".

وبحسب أولى التحقيقات فان الشاب المغربي البالغ من العمر 18 عامًا، يدعى، أسامة غفير، يعتقد انه دفع بالإيطالي فريتاتا نحو التطرف، وكان يتبع روتين اللياقة البدنية الصارم للتحضير للقتال بغية اللحاق بسوريا.

فريتاتا، حسب الادعاء العام الايطالي، قام بتغيير اسمه إلى "يوسف"، ويعتقد حسب التحقيقات الأولية أنه كان على اتصال بالمتطرفين في إيطاليا والخارج.