طنجة… محاكمة برلماني في قضية استيلاء على عقار في ملكية الغير

- مساحة إعلانية -

مقالات مشابهة

مثل البرلماني ورئيس جماعة « حجر النحل » بإقليم طنجة « ع . ب »، اليوم الخميس، في حالة سراح، أمام غرفة الجنايات بمحكمة الإستئناف بطنجة في قضية تتعلق بالتزوير وخيانة الأمانة والمشاركة فيها.

وحسب مصادر إعلامية محلية، فقد قام البرلماني المعني بالأمر سنة 2006، ببيع عقار ثمنه 4 ملايير في ملكية مجموعة من الورثة، بعدما حاز على توكيل مفوض له ببيع العقار، إلا أنهم لم يتوصلوا بالمبلغ كاملا لتتفجر القضية. وتبين أن التوكيل مزور، حيث إن أحد الورثة توفي قبل تاريخ التوكيل المصادق عليه بـ 15 سنة من طرف موظف بجماعة كزناية.

وكان وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية بطنجة، أمر باعتقال رئيس جماعة حجر النحل، المنتمي الى العدالة والتنمية، وإيداعه رهن الاعتقال الاحتياطي بعدما وجهت إليه تهمة « التزوير وخيانة الأمانة والمشاركة فيهما » قبل أن تتم محاكمته في حالة سراح. وسبق للكتابة الإقليمية لحزب « العدالة والتنمية » أن قضت بتجميد عضوية  هذا البرلماني مباشرة بعد استدعائه للمثول أمام قاضي التحقيق  بتهمة تزوير محضر رسمي قبل أن تتم متابعته قضائيا في الموضوع.

في نفس السياق